يشهد العالم الكثير من الأحداث والتوترات السياسية التي تلقي بظلالها على سوق الأسهم، فبين لحظة وأخرى ترتفع أسعار بعض الأسهم وتنخفض أخرى، مما يتسبب في حالة من عدم اليقين، ويجعل المستثمرين يشعرون بالقلق، وقد يتخذون قرارات متسرعة تسبب خسائر لهم.

وينصح الخبراء المستثمرين بشكل عام بألا يفقدوا هدوءهم وسط هذه الأجواء، ويقدمون نصائح تضمن لهم إدارة أموالهم بطريقة ذكية عند تقلب سوق الأسهم.

3 أشياء يجب تجنب فعلها تماماً عند تقلب سوق الأسهم

النقطة

الشرح

1- تجنب بيع الأسهم بدافع الشعور بالذعر

– يقول “جو مالين” كبير مسؤولي الاستثمار في شركة الأبحاث الكمية “Helios” إن البيع بدافع الذعر أسوأ شيء يمكن أن يفعله المستثمر.

– ينصح “مالين” المستثمرين بدلاً من ذلك بالبحث عن الفرص المناسبة لاستثمار الأموال في الأسهم التي كانوا يفكرون في الاستثمار بها من قبل، خاصة أن في ذلك الوقت يكون كل شيء معروضاً للبيع بسعر محدد خلال فترة وجيزة.

– يتفق “جريج ماكبرايد” كبير المحللين في شركة الخدمات المالية “Bankrate” مع هذا الرأي، قائلاً إن أفضل شيء في هذا الوقت هو شراء المزيد من الأسهم، أو على الأقل الاحتفاظ بالأسهم، مشيراً إلى أن أسوأ شيء هو البيع خلال فترة تراجع السوق، خاصة في حالة عدم تغير الأهداف طويلة الأجل.

2- عدم الإفراط في
مراقبة السوق

– ينصح المستثمر الشهير “وارين بافيت” المستثمرين بعدم المبالغة في مراقبة السوق خلال فترات التقلب، قائلاً إنه إذا كان المستثمرون قلقين للغاية بشأن انخفاض أسهمهم قليلاً، ويعتقدون أن عليهم بيعها عندما ترتفع أسعارها، فلن يحققوا نتائج جيدة.

– وينصح الخبراء المستثمرين بمقاومة الرغبة في بيع الأسهم عند انخفاض أسعارها، وذلك بالابتعاد قدر الإمكان عن الأخبار.

3- لا تكن “قصير النظر”

– ينصح الخبراء المستثمرين خاصة أولئك المبتدئين بالحفاظ على هدوئهم، والنظر إلى الصورة الكلية لأوضاع السوق، وينصح “بافيت” المستثمرين بالاستثمار في صناديق المؤشرات بدلاً من الأسهم الفردية، لما تتميز به من مخاطر أقل ورسوم منخفضة.

ارقام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تابعنا على