قالت شركة “لوكين كوفي” الصينية إن شركة ناسداك الأميركية أعطتها إشعارا بأنها تخطط لحذفها من البورصة التي تديرها، بعد اكتشاف عمليات تلفيق حسابات.

وأقدم مدير المبيعات في الشركة على تلفيق مبيعات بـ310 مليون دولار، بما يعادل 40 بالمئة من مبيعات لوكين السنوية المتوقعة.

وذكرت الشركة في إشعار الشطب من القائمة، أن “ناسداك” أشارت إلى مخاوف على “المصلحة العامة أثارتها المعاملات الملفقة وفشل لوكين في الكشف علنا عن معلومات مادية”.

وكشفت لوكين في 12 مايو أنها فصلت رئيسها التنفيذي، جيني زييا كيان، الذي قاد الشركة منذ نوفمبر 2017 وأحد المدراء التنفيذيين.

وأضافت الشركة أنها تخطط لإبطال خطوة شركة ناسداك أمام لجنة استماع في البورصة وستظل مدرجة فيها حتى تحسم القضية.

وشركة لوكين تأسست كمنافس لسلسلة ستاربكس الأميركية في الصين، واعتبرت واحدة من أنجح عمليات الاكتتاب العامة من قبل شركة صينية العام الماضي، وجذبت اهتمام كثير من المستثمرين الأميركيين.

وانخفضت أسهم الشركة بأكثر من 80% بداية أبريل الماضي، وتوقف التداول في أسهمها.

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تابعنا على